25 - يوليو - 2024

«بيتك» يحذر من خطورة الاستجابة للروابط الإلكترونية قبل التحقق منها

حذر بيت التمويل الكويتي (بيتك) من خطورة أشكال جديدة من النصب والاحتيال الإلكتروني ظهرت أخيراً بهدف اختراق حسابات عملاء المصارف وسرقة أموالهم، وذلك ضمن جهوده لدعم حملة «لنكن على دراية» لنشر الوعي المصرفي، بالتعاون مع بنك الكويت المركزي واتحاد مصارف الكويت. ومن بين أساليب الاحتيال عبر الإنترنت رسالة بها رابط إلكتروني خبيث، تطلب من الضحية الضغط على الرابط للوصول إلى موقع معين أو للتصويت على استفتاء ما، وحال الضغط على الرابط، يتم اختراق جهاز الضحية والوصول إلى بياناته واستغلالها لأغراض خبيثة.

وشدد «بيتك» على تذكير العملاء بأن البنك لن يطلب معلوماتهم الشخصية أبداً، سواء عن طريق البريد الإلكتروني، أو الرسائل النصية، أو المكالمات الهاتفية، لذلك على العملاء تجنب الرد ومشاركة معلوماتهم مع هذه الجهات، إذ هي محاولات احتيال، والهدف منها الحصول على معلومات العملاء المصرفية لسرقة اموالهم أو بياناتهم، ويجب على العملاء التعامل بحذر مع الروابط الإلكترونية، فبمجرد الضغط على الرابط قد يتعرض العميل لسرقة البيانات المصرفية السرية. وبخصوص حماية الحساب المصرفي فقد حرص «بيتك» على تقديم النصائح الهامة للعملاء، مثل عدم حفظ المعلومات السرية، مثل أرقام البطاقات المصرفية، أو الرقم السري للبطاقة على الهاتف النقال، إضافة إلى عدم مشاركة كلمة المرور لمرة واحدة «OTP» مع أي كان، وتسجيل الخروج من التطبيق أو الموقع الإلكتروني للبنك فور الانتهاء من المعاملة. وأوضح البيان أن الاحتيال أصبح عمليا يستهدف كل المستويات والأعمار، بأشكال مختلفة، يمكن أن تكون عرضاً مغرياً جداً لا يكون صحيحاً، أو دعوة صداقة على الإنترنت، أو اتصالا هاتفيا للمساعدة، ويستغل المحتالون التكنولوجيا الحديثة، أو المنتجات والخدمات الجديدة والمناسبات الكبرى، لاختلاق قصص تسلب الشخص أمواله ومعلوماته.
 

+974 4450 2111
info@alsayrfah.com